العنف النفسي

الفتيات والفتيان لهم الحق في حياة خالية من العنف، لا يشمل ذلك فقط العنف الجسدي بل النفسي أيضاً. العنف النفسي لا يمكن التعرف عليه بسهولة كالعنف الجسدي ولكنه يضاهيه بل ويفوقه أحياناً في الأذى.
 

على سبيل المثال يقوم الأشخاص البالغون بسبّ الأطفال أحياناً ووصفهم بصفات ذميمة مثل غبي أو كسول. وبذلك التصرف يجعلهم هؤلاء الأشخاص يشعرون بأن لهم قيمة أقل ممن حولهم. هذا هو العنف النفسي. ويشمل ذلك إهمال الأطفال وقمعهم والتعدي على حدودهم وخصوصياتهم وعدم أخذ رغباتهم وآرائهم في الاعتبار وممارسة الضغوط عليهم.

"الأطفال لهم الحق في أن تكون لهم أسرة (مزيد من المعلومات في ذلك الصدد تجدونها تحت كلمة بحث بعنوان "حقوق / حقوق الطفل الفتيات"). في حالة انتهاك هذا الحق أو أياً من الحقوق الأساسية للأطفال يعد هذا عنفاً نفسياً. ولكن مع الأسف فإن كثيرًا من الأُسر لا تتوافق مع ما ينص عليه هذا الحق. قد يحدث على سبيل المثال أن الآباء والأمهات مرضى نفسيين وبالتالي غير قادرين على أداء دورهم كآباء وأمهات جيداً. بعد ذلك يمكن أن يقوم الأطفال بمهام لا ينبغي عليهم القيام بها. الآباء والأمهات يجب أن يكونوا متواجدين من أجل أبنائهم وليس العكس. على سبيل المثال يجب على الآباء والأمهات الاهتمام بكون أبنائهم ينمون بصحة وفي أمان دون أن يقلقون على توافر المسكن والمال والملبس والطعام. عندما يتنازع الأشخاص البالغين مع أحد ما لا ينبغي عليهم مطالبة الأطفال باتخاذ موقف أو بتسوية النزاع.

ولكن عندما لا يلتزم الآباء والأمهات بذلك لأي سبب من الأسباب، فهم قد يتوقعون المساعدة من أطفالهم. وعندئذٍ تكون أدوار الآباء قد تبدلت مع أدوار الأطفال. قد يكون الأطفال مثقلين بالهموم والمسؤوليات التي تشكل عبئاً عليهم وتُصعِّب حياتهم. وبهذا تُسلب منهم طفولتهم. وهذا ما يسمى "تحويل الأطفال لآباء". ويعد ذلك أيضا شكل من أشكال العنف النفسي. في مثل هذه الحالات من الهام أن تحصل الأسرة على المساعدة.

لكن العنف النفسي يمكن ألا يكون فقط عن طريق الأبوين أو الأشخاص البالغين ولكن أيضاً عن طريق القرناء من نفس الفئة العمرية. هذا يعني أنك تشعر بأنك سيئ وصغير ومتواكل وأنك خائف ويائس. كما يمكن أن يؤدي ذلك إلى أمراض جسدية. غالباً ما يكون من الصعب التخلي عن العلاقات التي ترتبط بالعنف النفسي.

ولكن لديكِ الحق في حياة سعيدة ومستقلة. ليس لأحد الحق في إلحاق العنف النفسي بكِ. وإذا حدث ذلك لك فأنتِ لستِ ملومة على الإطلاق. دائماً الجانيات هم المُلامات على العنف النفسي. ولكن من الصعب اكتشاف هذا النوع من العنف وبالتالي صعب معاقبة القائمين به مثلما في العنف البدني.

إذا كنتِ تقعين تحت وطأة عنف نفسي، فعليكِ التحدث مع شخص تثقين به. يمكنكِ أيضاً الاتصال بنا عن طريق الاستشارة عبر الإنترنت. ننصحكِ بسرية ودون كشف لهويتكِ.
 

Registrieren

Zum ersten Mal hier?

Zur Nutzung der Online-Beratung bitte zunächst anmelden.

Registrieren

Log in

CAPTCHA
Bitte die Sicherheitsabfrage lösen
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.